April 19, 2024

 

عقد المركز الأوروبي الشمال الإفريقي للبحوث يوم 17 يناير 2022، ورشة عمل بعنوان “الانتخابات الرئاسية في ليبيا ما بين التحديات السياسية والتشريعية”. ناقش فيها المركز العديد من القضايا ذات الصلة، مستقبل الانتخابات في ليبيا، تقاسم السلطة، دور الإسلام السياسي في ليبيا”.

في إطار هذا اللقاء، استضاف المركز مجموعة من الخبراء والمتخصصين في هذا المجال، وهم: جمال الفلاح- رئيس المنظمة الليبية للتنمية السياسية، د.عبير أمنينية- مديرة مركز وشم لدراسات المرأة، أديب مكراز- المرشح لمجلس النواب الليبي عن داثرة بني غازي، محمد الصريط- باحث متخصص في الشؤون الليبية.

أدار اللقاء الدكتورة سارة كيرة- مديرة المركز الأوروبي الشمال افريقي للبحوث.

 

أبرز ما جاء في تعليقات المتحدثين:

 

جمال الفلاح:

 

• غياب الحوار وسياسة إقصاء من قبل بعض الأطراف المسلحة هي السبب في ظهور رموز سياسية مرفوضة.

• الصراع بدأ منذ 2012 بعد اسقاط النظام السابق. كان الصراع عبارة عن مواجهة بين التيار الإسلامي والتيار المدني.

•الصراع في حقيقية الأمر كان صراعا فكريا وايدلوجيا.

• في 2012، تمكن تيار الإسلام السياسي من فرض سيطرته على المشهد السياسي بعد إسقاط النظام.