April 14, 2024

أكدت الدكتورة سارة كيره في لقاء أجرته ببرنامج مساء الخير على قناة مي سات المصرية، أن زيارة الرئيس السيسي لمجموعة الفيسجارد الآوروبية بالعاصمة المجرية بودابيست، تتضمن العديد من الملفات الشائكة والهامة لكل من آوروبا ومصر

الرئيس السيسي يتوسط رؤساء دول الV4

علقت سارة كيره على زيارة الرئيس السيسي لدولة المجر تأتي ضمن فعاليات مجموعة الفيسجارد الأوروبية والتي تضم دول ال V4 ،وهم المجر، جمهورية التشيك، بولندا، سلوفاكيا.

وأكدت كيره أن من أهم الملفات التي تم تداولها اثناء الزيارة هي الدعم التكنولوجي من مجموعة الفيسجارد لمصر، حيث أن التكنولوجيا عنصر رئيسي للمواطن المصري وانه يتوجب عليه ان يواكب العصر وان لا يقف عند حدا معينا، أكدت أن المواطن المصري على استعداد تام لتوطين التكنولوجيا والرقمنة في مختلف جوانب الحياة والقطاعات.

وحاولت سارة ان تدعم رؤيتهما بامثلة فاوضحت انه في حال الخوف من التكنولوجيا وعدم مواكبة العصر لن يتمكن المصري من النهوض في ايا من المجالات سواء في الزراعة او الصناعة او غيرها.

وبحسب كيرة، بات المصري اليوم قادراً على التعامل مع التقدم التكنولوجي، وضربت المثال بمجهودات الدولة المصرية في توطين التكنولوجيا بحياة المواطن المصري في شكل الشمول المالي، وهو ما تعامل معه المواطن ورحب به كثيراً نظراً للتسهيلات التي تقدمها التكنولوجيا والرقمنة للمواطنين.

كما أكدت كيره على أن مصر بحاجة ماسة للتكنولوجيا لمعالجة مياه الصرف بما يتوافق مع المعايير الدولية لهذه العملية، ولتطوير الزراعة والصناعة والنقل وجميع القطاعات المعنية.

وأكدت الدكتورة سارة كيرة في حوارها ان أوروبا تعي جيدا نقص التكنولوجيا في قارة إفريقيا وهي في نفس الوقت تخشى من التطور التكنولوجي في إفريقيا منوهة ان مصر حريصة على التطور التكنولوجي وتريد ان تكون البوابة التى منها تنتنشر التكنولوجيا في قارة إفريقيا.